Posted: August 30, 2005 in خواطر فتاة تعشق الحزن
عندما تمر أمامي أطياف وخواطر ما ممرت به في حياتي .. يخيل إلي أنها تصلح لعمل فيلم سينمائي من الطراز الأول .. ففيها الألام، المصاعب، المفاجأت والضحكات .. يخيل لي أنه لو قرأت قصة حياتي كرواية فإنني سأظن أن الكاتب قد أبدع في قصته .. ولكن .. أعود وأقف عند كل هذه الخيالات .. أليس لكل منا حكاية؟ أليس لكل منا تلك الحطات التي التي يعود إليها بذاكرته يراها أمام تُصور كفيلم سينمائي؟
أهو الغرور الذي يدفعنا أحياناً إلى إعتقاد ان هموم الدنيا كلها لا تسوى همنا؟ أم أن الرغبة في كسب الإهتمام هي تجعلنا نؤمن أن آلامنا تفوق آلام الغير
مهما يكن الدافع .. يبقى إحساسنا هو إحساسنا .. وعشقنا للحزن هو عشق نظل نتمسك به .. مهما حاولنا تناسيه .. فعند أول فرصة للحزن .. نسلم جميع أسلحتنا ونستسلم له ..كأنه حبيبنا المنتظر .. الذي نسعد كلما لقيناه ..
ألأن الحزن هو عبارة عن مخاطبة الذات؟ معه نتصالح مع أنفسنا؟
كل ما كتبت عبارة عن هذيان أمره به .. خواطر تمر في نفسي التي لا تمل من الأسئلة التي قد لا يكون لها معنى في بعض الأحيان
Advertisements
Comments
  1. Namika says:

    I feel you dear.. I really liked what you wrote..

    True that everyone feels that no one in the whole world has troubles as he.. I feel that way sometimes my self..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s