وجه الملاك

Posted: February 22, 2006 in قصص قصيرة
شعرت بيد حنونة تمسك بيدي .. وبثقل شديد في عيني .. قاومت .. فتحت عيني ورأيت وجهاً ملائكياً أمامي .. رأيت عينان ملأى بالحنان .. عينان لوزاوتان سوداوان مع مسحة من لون العسل ..ـ
وأطبق الثقل الشديد على عيني .. غفوت بعدها لمدة طويلة .. يعلمها الله .. حصل هذا بعد الحادث المريع الذي تعرضت له .. أحمد الله دوماً على خروجي منه سليماً إلا من كسور بسيطة.ـ
فتحت عيني .. كانت والدتي بجانبي .. تمتم بآيات من القرآن الكريم .. رأيت دموع الفرح تملأعينيها الحنونتان عندما رأتني أفتح عيني ..ـ
ما زالت صورة الملاك محفورة بذاكرتي .. لم أستطع التوقف عن التفكير بها ومن تكون؟!ـ ..ـ
كان السؤال عنها يشغل تفكيري .. وددت السؤال عنها .. ولكن الوصف الذي أحمله قد يتطابق مع عشرات الممرضات في هذا المستشفى الكبير ..ـ
ظل السؤال يثقل كاهلي .. لا أعرف ما سبب تعبقي بتلك الصورة .. أهي الشعور بأن تلك النظرات كانت طوق النجاة بالنسبة لي .. أم أن تلك النظرات الحزينة أحدثت أثراً في النفس لن يتغير إلى الأبد .. ولكن ما شعرت به أنني بحاجة إلى تلك العينان .. كأنها ستحدث تحولاً في حياتي!!ـ
مرت الأيام .. سأمت النوم على سريري .. أردت أن أشعر بأشعة الشمس .. أن أرى حركة الناس آتية وغادية .. رجوت ممرضتي أن أخرج لشراء مجلة من المحل في الطابق الثاني .. سمحت لي على مضض مؤكدة أن علي أخذ الحيطة وعدم إجهاد نفسي .. شعرت أني في رحلة إلى أخر الدنيا وليس إلى الطابق الثاني في نفس المستشفى!ـ
في طريقي إلى الطابق الثاني .. أخذت أتفحص جميع الوجوه .. عل وعسى أجدها .. سأتقدم إليها شاكراً على نظرة الحنان تلك التي كانت تعني لي الكثير!ـ
وفجأة وأنا في طريقي .. رأيتها أمامي .. نعم إنها هي .. أعرف تلك العينان .. أعرف تلك البسمة الحانية .. وقفت واجماً أحدق فيها .. كانت جالسة من رفيقاتها من الممرضات في مقهى المستشفى ..ـ
تقدمت إليها بكل شجاعة واضعاً تلك العينان أمامي .. أستجمعت شجاعتي .. طلبت أن أن أحدثها على إنفراد ..ـ
تحولت تلك الضحكة التي كانت تشارك رفيقاتها إلى نظرة إزدراء .. كأنها تستهجن هذا الطلب .. وقالت لي بصوت يملأه الغرور والجفاء: إذا سمحت .. إذهب وحدث أي من الممرضات الأخريات .. فأنا في فترة إستراحة الأن ولا أريد أن أعمل فيها ..ـ
صعقت .. وبدأت أشك أن العينين هي نفس العينين التي رأيتها سابقاً !ـ
وكأني كنت أحتاج إلى هذه الصدمة لأتيقن أن عقلي المشتت بعد الحادث صور لي عيون غير العيون .. ونظرات غير النظرات .. أكملت طريقي ولا أدري إن كان يجب أن أسخر أم أرثى لحالي!ـ
Advertisements
Comments
  1. Arabian Princess says:

    I felt a caring holding mine, my eyes were heavy but I resisted and opened them. I saw an angelic face in front of me ..eyes filled with care .. big black eyes with a hint of the color of honey.
    I had to close my eyes, and slept for a long period .. god only knows for how long .. this happened after the terrible accident I had .. I thank god that I came out safe except for slight injuries.
    I opened my eyes, my mother was next to me .. reading Quran .. I saw happiness tears in her eyes when she saw me waking up ..
    The angelic face is engraved in my mind, I cant stop thinking about it, and who it was it!!
    Many Questions about her occupied my mind, I wanted to ask about her .. but the description I had about her is close to 10 nurses in this big hospital.
    I didn’t know why I was attached to that image, is it the feeling that those looks were the life saving band to me? Or because those sad eyes made an effect in my soul that would never change? I just feel that I need those eyes .. as if it will cause a major change in my life.
    The days went by, I got tired from laying on my bed .. I wanted to feel the sun shine .. I wanted to see people going and coming .. I was begging my nurse to allow me to go and buy a magazine from the second floor .. she accepted unwillingly .. making sure to give me instructions to take care and not to stress myself .. I felt as if I am to a trip to the end of the world not the second floor of the hospital I am in!

    On my way to the second floor, I started checking on the faces, maybe I would find her .. and I will go to her to thank her for the feeling she gave me with those looks.
    Suddenly, I saw her in front of me .. yes she is .. I know those eyes .. I know this caring smile .. I stood staring at her .. she was sitting with her friends in the hospital’s cafeteria.
    I went ahead bravely .. keeping those eyes in front of me .. I collected my strength, and I asked to talk to her in private.

    The smile turned into a pity look, as if she is asking why I am asking to talk to her .. she said with a dry and arrogant voice: please, I am in my break now .. if you want any help go and ask any of the other nurses..
    I was shocked, and I started doubting that the eyes were the same as the ones I saw before.

    As if I needed this shock to realize that my distracted mind after the accident showed me different eyes and different looks .. I went on my way .. not knowing whether I should laugh or feel sorry for myself!!

  2. Mysterious says:

    Brilliantly written, couldn’t resist but to gaze all the way through.

  3. Arabian Princess says:

    Thanks mystrious 🙂

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s